أوباما: لا أمل في التخلص من تنظيم "الدولة الإسلامية" في ظل الحرب الأهلية في سوريا

مصدر الصورة Reuters
Image caption قال رئيس الوزراء الكندي إن بلاده ستسحب طائرتها المقاتلة من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في سوريا والعراق

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إنه مع استمرار الحرب في سوريا فلا أمل في التخلص من تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا.

وأضاف أوباما القول إن الحرب الأهلية في سوريا لن تتوقف طالما بقي الرئيس السوري بشار الأسد في السلطة.

وجاء اعلان الرئيس أوباما أثناء حضوره قمة إيباك، منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ، المنعقد في الفلبين.

وعلى الرغم من أن روسيا لديها وجهة نظر مخالفة فيما يتعلق بالرئيس الأسد، إلا أن أوباما وصفها كشريك بناء في المحادثات التي تهدف لإيجاد حل للصراع في سوريا.

وقال أوباما إن الولايات المتحدة تأمل أن تبدأ روسيا في تقبل فكرة سوريا دون الرئيس الأسد.

وفي وقت سابق نفي الرئيس السوري أن تكون بلاده موطنا لتكاثر مسلحي تنظيم "الدولة الاسلامية"، وقال في حوار للتليفزيون الإيطالي إن دولا أجنبية هي التي دربت المسلحين، الذين تلقوا تدريبا في سوريا، على القيام بهجمات.

ومن ناحية أخرى، قال رئيس الوزراء الجديد جستن ترودو للرئيس أوباما إنه سيلتزم بسياسته بسحب طائرات بلاده المقاتلة من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا والعراق.

إلا أن ترودو أكد على التزام بلاده بمحاربة المسلحين. والتقى الرجلان على هامش قمة إيباك للتعاون الاقتصادي في مانيلا.

المزيد حول هذه القصة