وزير الخارجية الأمريكي يلتقي الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني

مصدر الصورة Reuters

يلتقي وزير الخارجية الأمريكي جون كيري القادة الاسرائيليين والفلسطينيين الاسبوع المقبل في محاولة لوقف العنف بين الجانبين، على الرغم من تأكييد مسؤول أمريكي كبير إن زيارته لا تأتي ضمن جهود التوسط لاتفاق سلام بين الجانبين.

وقالت الخارجية الأمريكية إن كيري سيسافر إلى تل أبيب والقدس ورام الله في رحلة تشمل أيضا الإمارات لمناقشة الصراع في سوريا.

وكان كيري التقى رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو في برلين في أكتوبر/تشرين الأول الماضي في محاولة لإيقاف العنف وإنهاء ما تعتبره واشنطن تصريحات استفزازية من قبل القادة الاسرائيليين والفلسطينيين بشأن إدارة المسجد الأقصى.

ويأمل كيري في زيارته في تحريك الأمور في "اتجاه أكثر إيجابية" ويحول دون انهيار السلطة الفلسطينية، حسبما قال المسؤول.

وأضاف المسؤول إن المحادثات ستبحث "عددا من الافكار" عن كيفية تخفيف التوتر، دون اعطاء المزيد من التفاصيل.

ويقول المسؤول إن العنف انحسر نوعا في الأسابيع الأخيرة ولكنه بدأ يزداد مؤخرا، مع مقتل خمسة اشخاص في تل أبيب وفي الضفة الغربية المحتلة. وكان أمريكي من بين القتلى.

وفي الاسبوع الحالي انتقدت واشنطن قرار نتنياهو الموافقة على بيع أراض لبناء 454 منزلا في مستوطنتين في القدس الشرقية.

المزيد حول هذه القصة