اليمن: القوات الموالية لهادي تستعيد بلدة راهدة من الحوثيين

مصدر الصورة epa
Image caption مسيرة للحوثيين في صنعاء

قال مصدر عسكري موال لحكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لبي بي سي إن القوات الموالية للحكومة وبالتنسيق مع ما تعرف بالمقاومة الشعبية في تعز استعادت اليوم السبت بلدة الراهده في محافظة تعز من أيدي الحوثيين ضمن ما سماه المصدر "بالتقدم الملحوظ في جبهات القتال بمحافظة تعز."

وقال ال مصدر إن الحوثيين وقل فرارهم من بل في المقابل أعلن الحوثيون تصديهم لعدة هجمات شنتها القوات الموالية للحكومة على مواقعهم في تعز وتحدثوا عن مقتل عدد كبير من المهاجمين.

لكن الجيش الموالي لهادي أعلن أن الحوثيين فجروا جسرا خارج البلدة لإعاقة تقدم القوات الموالية للجيش وتم إيجاد طرق بديلة والسيطرة على مواقع الحوثيين التي كانوا يتحصنون فيها.

وقالت ما تعرف بالمقاومة الشعبية في تعز إن الحوثيين بدأوا الانسحاب من جبهات القتال في تعز لكنهم يخلفون وراءهم أعدادا كبيرة من الألغام المزروعة في كل المناطق التي يجبرون على مغادرتها.

وأكد مصدر عسكري لبي بي سي أن مقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية قصفت مواقع يتواجد فيها الحوثيون وأخرى انسحبوا منها في بلدة "بيت حاميم" بقنابل ارتجاجية قال إنها تستخدم لتدمير الألغام التي زرعها الحوثيون في تلك المواقع.

وأكد المصدر مقتل أعداد كبيرة من الحوثيين وقوات الحرس الجمهوري الموالية لحليفهم علي عبد الله صالح في سلسلة غارات جوية امتدت من جبهة ذو باب والمخا غربا الى مدينة تعز والتلال المحيطة بها واستمرت على مدار الساعة منذ انطلاق العملية العسكرية الواسعة لتحرير تعز من سيطرة الحوثيين.

في المقابل أعلن الحوثيون أنهم تصدوا لهجوم شنته القوات الموالية للرئيس هادي في جبهة الوازعية.

وذكرت قناة المسيرة التابعة للحوثيين أن ماقتلي الحركة سيطروا على سوق الوازعية وتمكنوا من تدمير عدة عربات مدرعة حاولت التقدم كما يقولون الى بلدة الراهدة.