مقتل شاب فلسطيني خلال اقتحام الجيش الإسرائيلي مخيم للاجئين في بيت لحم

مصدر الصورة Reuters
Image caption وقعت اشتباكات في بيت لحم الجمعة الماضي

قتل شاب فلسطيني يبلغ من العمر 20 عاما، يدعى مالك شاهين، برصاص جنود إسرائيليين إثر مواجهات اندلعت بعد اقتحام الجيش الإسرائيلي مخيم دهيشة للاجئين في مدينة بيت لحم، بحسب ما أكدته مصادر طبية فلسطينية.

وكان شاهين قد أصيب - بحسب المصادر الطبية - برصاصة في رأسه نقل على أثرها إلى مستشفى بيت جالا الحكومي في المدينة، وأعلن عن وفاته هناك.

ويقول الجيش الإسرائيلي إن الجنود الذين كانوا يدخلون مخيم دهيشة ووجهوا بقنابل.

وقالت متحدثة باسم الجيش إن "القوات أطلقت في الهواء طلقات تحذيرية لتفريق الجموع، ومنع تصعيد العنف".

وبعد وقوع الحادث في مخيم دهيشة، نشبت اشتباكات في مخيم عايدة في بيت لحم، بحسب ما ذكرته وكالة وفا الفلسطينية الرسمية للأنباء.

ونفذ الجيش الإسرائيلي في مدينة بيت لحم عمليات دهم وتفتيش للمنازل وحملة اعتقالات طالت خمسة فلسطينيين، بينما اعتقل عدد آخر من الشبان الفلسطينيين من مختلف أرجاء مدن الضفة الغربية المحتلة.

وقتلت الهجمات التي تكاد تحدث يوميا منذ أول أكتوبر/تشرين الأول، بالإضافة إلى الاشتباكات بين الفلسطينيين والجنود الإسرائيليين، 130 فلسطينيا على الأقل - بحسب مصادر فلسطينية -، و17 إسرائيليا، وأمريكيا، وإريتريا.

وكان معظم قتلى الفلسطينيين - بحسب ما أفادت تقارير - مهاجمين، أما الباقون فقتلوا خلال اشتباكات مع قوات الأمن الإسرائيلية.

المزيد حول هذه القصة