واشنطن "مستعدة لإرسال مروحيات ومستشارين عسكريين لإنهاء مهمة تحرير" الرمادي

مصدر الصورة EPA
Image caption أشتون كارتر وزير الدفاع الأمريكي

أكد وزير الدفاع الامريكي أشتون كارتر أن بلاده راغبة في تقديم مزيد من الدعم للجيش العراقي لاستعادة الرمادي من تنظيم "الدولة الاسلامية".

وقال كارتر للجنة القوات المسلحة في الكونغرس في واشنطن إن وزارة الدفاع "البنتاغون" قد تنقل مروحيات هجومية ومستشارين عسكريين إلى العراق بناء على طلب رئيس الوزراء حيدر العبادي للمساعدة في إنجاز المهمة.

وسيطر التنظيم على مدينة الرمادي والانحاء المجاورة في مايو/أيار ليوسع رقعة الأراضي التى يسيطر عليها في كل من العراق وسوريا.

بناء زخم

واعترف كارتر بأن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لم ينجح في احتواء التنظيم، لكنه أكد أن التحالف يقوم بحشد جيد ضده.

وقال كارتر إن "الولايات المتحدة مستعدة لتقديم المساعدة للجيش العراقي بقدرات إضافية هامة لإنهاء مهمة (استعادة الرمادي)".

وإذا ما نجح العراقيون في استعادة الرمادي، مركز محافظة الانبار، فستعد خطوة شديدة الأهمية في مواجهة التنظيم الذي يسيطر على ثاني كبريات المدن العراقية وهي الموصل منذ 2014.

قوات خاصة

وأعلنت الولايات المتحدة مؤخرا عزمها إرسال قوات خاصة إلى العراق للقيام بعمليات تكتيكية. كما أعلن كارتر أن بلاده طلبت من حلفائها المساهمة بإرسال قوات خاصة أيضا.

وعبر كارتر اعتقاده بأن دول الخليج تستطيع تقديم المزيد من الجهود في اطار الحملة ضد تنظيم "الدولة الاسلامية".

وقال كارتر "أتمنى لو قامت دول الخليج العربية السنية بوجه خاص بتقديم المزيد من الجهد".