حزب الله يرفض مشاركة لبنان في التحالف العسكري ضد الإرهاب

مصدر الصورة Reuters

أعلنت جماعة حزب الله رفضها دخول لبنان في التحالف العسكري الجديد لمكافحة الإرهاب الذي أعلنته السعودية.

وفي بيان، شكك حزب الله في أهداف التحالف، قائلا إن تشكيله جاء "استجابة من السعودية ودول أخرى لقرار أمريكي".

كما شككت الجماعة في جدارة السعودية بقيادة مثل هذا التحالف، متهمة المملكة بأنها "تتحمل مسؤولية الفكر الإرهابي المتطرف والمتشدد".

وبالإضافة إلى هذا، اتهمت الجماعة السعودية بممارسة "إرهاب الدولة"، و"دعم حركات الإرهاب" في سوريا والعراق واليمن.

وانتقد حزب الله قرار رئيس الحكومة اللبنانية، تمام سلام، المشاركة في التحالف، وذلك بوصفه يمثل "انتهاكا للدستور والقانون"، باعتبار أنه اتخذ "دون علم أحد من اللبنانيين".

وشدد حزب الله على عدم التزامه بقرار مشاركة لبنان، بوصفه لا يحمل "أي أثر قانوني أو سياسي أو إجرائي".

ولم يصدر على الفور تعليق من الحكومة اللبنانية أو السعودية على بيان حزب الله.

وأعلنت السعودية يوم الثلاثاء أن 34 دولة - غالبيتها دول إسلامية - انضوت تحت لواء التحالف الجديد.

وأوضحت السعودية أن التحالف سيركز على مواجهة الجماعات الإرهابية بغض النظر عن معتقداتها، وأنه سيؤسس مركز عمليات مشتركة في الرياض.

وبحسب الأمير محمد بن سلمان، وزير الدفاع السعودي وولي ولي العهد، فإن التركيز سينصب على مكافحة الإرهاب في العراق وسوريا وليبيا ومصر وأفغانستان.

وأضاف أنه حرصا على إنجاز هذا التحالف في أسرع وقت أعلن عن انضمام 34 دولة على أمل أن تلحق به بقية الدول.

لكن في وقت لاحق، أعربت مجموعة من الدول عن دهشتها من إعلان السعودية ضمها للتحالف الجديد.

المزيد حول هذه القصة