الجيش الاسرائيلي يقتل فلسطينيين قرب نابلس حاولا طعن احد جنوده

مصدر الصورة epa
Image caption أودت موجة العنف الأخيرة، المتواصلة منذ أكتوبر/تشرين الأول بحياة 135 شخصا من الجانب الفلسطيني و19 إسرائيليا وأمريكي وإرتيري.

قال الجيش الإسرائيلي إن قواته قتلت فلسطينيين طعنا جنديا إسرائيليا وأصاباه بجراح في الضفة الغربية، الأحد، في أحدث هجوم في موجه العنف المتواصلة في المنطقة منذ ثلاثة شهور.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن المهاجمين من عائلة واحدة وهما: محمد سباعنه، 17 عاما ونور الدين سباعنه، 23 عاما، من بلدة قبطايا قرب مدينة جنين شمالي الضفة الغربية.

ووقع الهجوم في قرية حوارة قرب مدينة نابلس في الضفة الغربية. وهو الحادث الثاني في يوم الأحد، إذ طعن فلسطيني في وقت سابق، الأحد، جنديا إسرائيليا في مدينة القدس وأصابه بجراح طفيفة، قبل أن يتمكن الحرس من اعتقال المهاجم.

وقال الجيش الإسرائيلي إن جنديا أخر في هجوم حوارة قد يكون أصيب باطلاق نار من سلاحه الشخصي، وإنه ما زال يحقق في ملابسات ذلك.

وقالت خدمة الإسعاف الإسرائيلية إنها نقلت جنديين إلى المستشفى، أحدهما مصاب بجراح متوسطة والآخر طفيفة.

وقد أودت موجة العنف الأخيرة، في إسرائيل والأراضي الفلسطينية، والمتواصلة منذ أكتوبر/تشرين الأول بحياة 135 شخصا من الجانب الفلسطيني و19 إسرائيليا وأمريكي وإرتيري.

المزيد حول هذه القصة