عناصر من الجيش تنتشر في المحافظات لحماية المنشآت في مصر

مصدر الصورة Reuters
Image caption تساعد قوات الجيش في تسيير الاقتراع في الانتخابات

بدأ الجيش المصري في الانتشار لمعاونة الأجهزة الأمنية لوزارة الداخلية في حماية المنشآت والمرافق العامة ودور العبادة، بالإضافة إلى تأمين الطرق ومحاور المرور الرئيسية في عدد من محافظات الجمهورية، أثناء الاحتفالات برأس السنة الميلادية وعيد الميلاد المقرر في السابع من يناير/ كانون الثاني المقبل، بحسب الكنيسة الشرقية.

ودفع الجيش المصري في نطاق القاهرة الكبرى ومدن محافظات شمال صعيد مصر، بعدد من الدوريات الأمنية وعناصر من قوات التدخل السريع لمعاونة عناصر الشرطة في تأمين المنشآت العامة والأهداف الحيوية، وتنظيم كمائن مشتركة ودوريات متحركة تجوب الشوارع والميادين الرئيسية.

كما انتشرت دوريات أمنية لعناصر الشرطة العسكرية في مناطق متفرقة من القاهرة الكبرى والجيزة للمعاونة في التدخل السريع.

وشهدت محافظة الإسكندرية شمالي مصر انتشاراً ملحوظاً لعناصر المنطقة الشمالية العسكرية والشرطة لتأمين المرافق والمنشآت المهمة وتسيير دوريات الأمنية المشتركة بالأحياء والميادين الرئيسية للمحافظة.

مصدر الصورة Reuters
Image caption عناصر الشرطة العسكرية انتشرت في مناطق متفرقة من القاهرة الكبرى

كما عززت المنطقة الغربية العسكرية بالتعاون مع القوات الجوية وقوات حرس الحدود من إجراءاتها الأمنية المكثفة لتأمين المنطقة الحدودية.

كما كثفت الإجراءات الأمنيه المشددة على طول المجرى الملاحي لقناة السويس، والدفع بدوريات أمنية مشتركة من الجيش والشرطة في المدن والميادين الرئيسية بالمحافظات.

وأكدت مصادر عسكرية أن عناصر الجيش المصري مستمرة في تنفيذ عملياتها الأمنية بعدد من القرى والمناطق الحدودية بشمال ووسط سيناء لمواجهة الجماعات المسلحة التي تنشط في هذه المناطق وتستهدف عناصر الجيش المصري والشرطة.

المزيد حول هذه القصة