السعودية تتهم إيران "بالتدخل في الشؤون العربية وتقويض الأمن الإقليمي"

مصدر الصورة AP
Image caption أضرم محتجون النار في السفارة السعودية في طهران

اتهم وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، إيران بالتدخل في الشؤون العربية وتقويض الأمن الإقليمي وذلك في تصريحات خلال اجتماع طارئ لجامعة الدول العربية لمناقشة التوترات المتنامية بين القوتين المتنافستين في المنطقة.

واندلعت الأزمة بين السعودية وإيران بعد أن أعدمت المملكة رجل الدين الشيعي البارز نمر النمر في الثاني من يناير/كانون الثاني مما أثار غضب الشيعة في الشرق الأوسط.

وقطعت السعودية علاقاتها الدبلوماسية مع إيران بعد الهجوم على سفارتها في طهران وقنصليتها في مدينة مشهد.

وأضاف "هذه الاعتداءات تعكس بشكل واضح السلوك الذي تنتهجه السياسة الإيرانية في منطقتنا العربية بالذات في مقدراتها والتدخل في شؤون دولها وإثارة الفتن الطائفية والمذهبية وزعزعة أمنها واستقرارها".

وتعقد الجامعة العربية اجتماعا طارئا الأحد على مستوى وزراء الخارجية بطلب من السعودية لبحث الأزمة مع إيران في أعقاب اعتداء متظاهرين على سفارة الرياض في طهران احتجاجا على إعدام رجل دين شيعي بارز.

ويأتي الاجتماع بعد يوم من إعلان الحكومة السعودية أنها تعمل مع دول مجلس التعاون الخليجي لاستصدار قرار من مجلس الأمن الدولي يُدين "العدوان الإيراني".

واندلعت الأزمة عندما أعدمت السلطات السعودية رجل الدين الشيعي نمر النمر مع ثلاثة آخرين مدانين بارتكاب أعمال إرهابية مرتبطة بالاحتجاجات في المنطقة الشرقية من السعودية.

وعقب الإعدام، هاجم متظاهرون غاضبون السفارة السعودية في طهران.

وردت السعودية بقطع العلاقات الدبلوماسية ووقف التبادل التجاري والرحلات الجوية مع إيران.

وأبدت عدة دول عربية دعمها للسعودية إذ قطعت البحرين والسودان وجيبوتي علاقاتها مع إيران، وسحبت قطر والكويت سفيريهما لدى طهران، وخفضت الإمارات درجة التمثيل الدبلوماسي، واستدعى الأردن السفير الإيراني للاحتجاج.

أما العراق، فقد انتقدت حكومته إعدام النمر بوصفه "جريمة"، لكنها عرضت في الوقت نفسه الوساطة في الأزمة، محذرة من أن تصاعد الأزمة قد يؤثر على المنطقة بأسرها.

المزيد حول هذه القصة