"اعتقال" زوجة الناشط السعودي وليد أبو الخير

مصدر الصورة Getty
Image caption تلقت سمر بدوي جائزة دولية للمرأة الشجاعة، سلمتها لها هيلاري كلينتون عام 2012

أفاد ناشطون حقوقيون بأن السلطات السعودية اعتقلت، سمر بدوي، زوجة الناشط السجين، وليد أبو الخير، بتهمة تشغيل حساب على موقع تويتر يدعو إلى الإفراج عن زوجها.

ووصف منظمة العفو الدولية الاعتقال بأنه "آخر مثال على إهانة السعودية الصارخ" لحقوق الإنسان.

وقد يقضي أبو الخير، مؤسس المرصد السعودي لحقوق الإنسان، منذ 2014، عقوبة السجن لمدة 15 عاما، لإدانته بتهمة "التآمر على النظام".

وسمر هي أيضا أخت المدون السجين، رائف بدوي، الذي حكم عليه عام 2014 بالجلد ألف جلدة، والسجن 10 سنين، لإدانته بالإساءة للإسلام.

وأشارت زوجة، رائف بدوي، إنصاف حيدر، أيضا إلى الاعتقال في حسابها على موقع تويتر.

وقد اعتقلت سمر الثلاثاء في جدة، ونقلت رفقة ابنتها، البالغة من العمر عامين، إلى مركز للشرطة، حسب منظمة العفو الدولية، عن ناشطين محليين.

مصدر الصورة twitter
Image caption يقضي أبو الخير، منذ 2014، عقوبة بالسجن مدة 15 عاما.

وأضافت المنظمة أن الشرطة استجوبتها ثم حولتها إلى السجن، على أن تمثل أمام قاضي التحقيق الأربعاء.

وقال المسؤول في "العفو الدولية"، فيليب لوثر، إن الاعتقال "يبين إلى أي درجة يمكن أن تذهب السلطات في حملتها لتخويف المدافعين عن حقوق الإنسان، لإرغامهم على الصمت".

ولم يصدر أي تعليق علني من السلطات السعودية عن هذه القضية.

المزيد حول هذه القصة