لبنان: اطلاق سراح ميشال سماحة بكفالة

Image caption انتقد معارضو الحكومة السورية من السياسيين اللبنانيين، ومنهم رئيس الحكومة الاسبق سعد الحريري، قرار اطلاق سراح سماحة

قررت محكمة التمييز العسكرية في لبنان اطلاق سراح النائب والوزير السابق ميشال سماحة، المقرب من سوريا، بكفالة مالية وقدرها مئة الف دولار بعدما اعتبر القاضي انه قضى فترة محكوميته.

وكانت السلطات اللبنانية قد القت القبض على سماحة في عام 2012 اثر قيامه بنقل متفجرات بسيارته الخاصة من دمشق الى بيروت، واتهمته بالتحضير للقيام بأعمال إرهابية والإنتماء إلى مجموعة مسلحة.

وكانت المحكمة العسكرية قد حكمت عليه في وقت سابق، بعقوبة الاشغال الشاقة مدة اربع سنوات ونصف السنة وتجريده من حقوقه المدنية، الا ان موكل الدفاع عن سماحة استأنف الحكم لدى المحاكم المختصة وطالب باطلاق سراح موكله.

وانتقد معارضو الحكومة السورية من السياسيين اللبنانيين، ومنهم رئيس الحكومة الاسبق سعد الحريري، قرار اطلاق سراح سماحة.

وجاء في تغريدة نشرها الحريري، "مهما كانت أوجه التعليل لقرار محكمة التمييز العسكرية بإطلاق ميشال سماحة، فإنه قرار بإطلاق مجرم متورط بواحدة من أقذر الجرائم بحق لبنان".

اما سمير جعجع رئيس حزب القوات اللبنانية فغرد عبر "تويتر" قائلا "ولو لم أكن خبيراً بالقانون، فإطلاق سراح ميشال سماحة مرفوض بكل المقاييس"؟

ولكن صحيفة النهار اللبنانية نقلت عن وكيل سماحة صخر الهاشم تعليقاً على القرار قوله إن "محكمة التمييز العسكرية هي فعلاً محكمة القانون واثبتت انها عملت بهذا الملف خارج عن السياسة وقرارها يتوافق مع القانون".