حركة الشباب الصومالية تسيطر على قاعدة تابعة لقوات الاتحاد الأفريقي

مصدر الصورة AFP
Image caption تساعد قوات الاتحاد الأفريقي الحكومة الصومالية في فرض الأمن في البلاد

سيطر مسلحو حركة الشباب الصومالية على قاعدة تابعة لقوات الاتحاد الأفريقي في الصومال.

وقال تنظيم الشباب إنه "سيطر بالكامل" على القاعدة وقتل أكثر من 60 جنديا كينيا.

وهاجم مسلحو الشباب القاعدة العسكرية الواقعة جنوبي البلاد وتسمى قاعدة عدي قبل الفجر واستمر القتال لساعات، حسب ناطق عسكري كيني.

وأضاف الناطق أن الجنود الكينيين تصدوا للهجوم وقاتلوا المسلحين، لكنه أضاف أن أعداد الضحايا غير معروفة.

وقال أحد السكان الذي يسكن في البلدة التي تقع فيها القاعدة في اتصال عبر الهاتف مع بي بي سي إنه سمع انفجارا ضخما في الساعة الخامسة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي (02.30 بتوقيت غرينتش) ثم تلا ذلك اشتباكات عنيفة.

وأضاف "رأينا بعد ذلك أحد مسلحي الشباب في البلدة (التي تقع فيها القاعدة). ورأينا أيضا الجنود الكينيين وهم يفرون من المعسكر. في هذه الأثناء، يسيطر مسحلو الشباب على المعسكر. هناك عربات عسكرية تحترق وجثث جنود قتلى ملقاة في مختلف أنحاء القاعدة".

ومضى الشاهد قائلا "ليس هناك ضحايا مدنيون ولكن معظم الناس غادروا البلدة".

وتساعد قوات الاتحاد الأفريقي التي تعمل في الصومال بموجب اتفاق مع الأمم المتحدة الحكومة الصومالية في مقاتلة تنظيم الشباب وهو جزء من حركة القاعدة وفرض الأمن في البلاد التي تشهد اضطرابات منذ الإطاحة بنظام سياد بري في القرن الماضي.

المزيد حول هذه القصة