وزير للسعادة وآخر للتسامح في الإمارات

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم مصدر الصورة AFP
Image caption يرى الشيخ محمد بن راشد أن الإمارات بحاجة إلى وزراء قادرين على التعامل مع التغيير

أعلن رئيس وزراء الإمارات العربية المتحدة عن استحداث وزارة دولة للسعادة، في إطار تغيير حكومي كبير.

وقال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وهو ايضاً حاكم إمارة دبي، إن الوزير الجديد سيقود سياسة "توفير الخير والرضا في المجتمع".

كما استحدث منصب وزير دولة للتسامح.

وأعلن الشيخ محمد عن ان وزارات عدة سيتم دمجها، كاشفاً عن خطط لإسناد مهمة تقديم الخدمات الحكومية إلى شركات غير حكومية.

وقال في قمة الحكومة العالمية التي أقيمت في دبي: "على الحكومات أن تكون مرنة. فنحن لا نحتاج إلى مزيد من الوزارات، وإنما لمزيد من الوزراء القادرين على التعامل مع التغيير".

وأضاف: "نريدها حكومة شابة ومرنة قادرة على خلق بيئة للشباب لتحقيق أحلامهم وتحقيق طموحات الشعب".

وفي تدوينة على تويتر، قال الشيخ محمد إن مهمة وزير الدولة للتسامح" ترسيخ التسامح كقيمة أساسية في مجتمع الإمارات".

وأعلن رئيس الوزراء أيضاً عن استحداث مجلس وطني إماراتي للشباب. وقال إن "المجموعة المختارة من الشبان والشابات" ستقدم النصح للحكومة حيال شؤون الشباب، وتقودها وزيرة دولة لشؤون الشباب لا يتعدى سنها الاثنين وعشرين عاما، مضيفاً: "إن طاقة الشباب ستغذي الحكومة في المستقبل".

المزيد حول هذه القصة