السيسي يسلم السلطة التشريعية رسميا لمجلس النواب المصري

مصدر الصورة AFP

أعلن الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، انتقال السلطة التشريعية رسميا إلى البرلمان.

وبذلك يتولى مجلس النواب ممارسة مهام العملية التشريعية والرقابية، بعد أن كان الرئيس والحكومة يحتفظان بحق التشريع وإصدار القوانين بصورة استثنائية لعدم وجود برلمان.

وقال السيسي في كلمة أمام أعضاء مجلس النواب :"الشعب المصري أتم خارطة الطريق بانتخاب مجلس النواب وأرسى قواعد نظامه الديمقراطي وأعاد بناء مؤسسات الدولة الدستورية."

وأضاف السيسي أن "الدولة تمكنت من كسر شوكة تنظيمات الإرهاب في الوادي وسيناء وعلى الحدود الغربية، وأنها تواصل تلك المعركة بلا هوادة"، داعيا المجتمع الدولي أن تتضافر جهوده لـ"دحر الإرهاب".

وكانت سلطة التشريع وسن القوانين على مدار السنوات الثلاث الماضية يمارسها بشكل استثنائي الرئيس المعزول محمد مرسي ثم الرئيس الانتقالي عدلي منصور وخلفه السيسي في غياب البرلمان الذي صدر حكم من المحكمة الدستورية العليا بحله عام 2012.

وبدأ مجلس النواب جلساته في الاول من يناير/كانون الثاني الماضي.

وأكد السيسي خلال كلمته على ضرورة أن يكون البرلمان الحالي "حرا وممثلا حقيقيا لرغبات الشعب."

وحث النواب على أداء مهامهم "فى سياق الممارسة الديمقراطية السليمة دون إستعراض إعلامى أو تنافس سياسى."

المزيد حول هذه القصة