اختطاف 3 من الحرس الرئاسي العراقي في محافظة صلاح الدين

مصدر الصورة Getty
Image caption أفراد من الجيش العراقي

اختطف 3 من أفراد لواء الحرس الرئاسي التابع لرئيس الجمهورية، فؤاد معصوم، أحدهم ضابط برتبة نقيب على يد مسلحين في محافظة صلاح الدين.

وقالت مستشارية إعلام الرئاسة إن الحادث وقع أثناء مرور الحرس الرئاسي بالمنطقة الواقعة بين ناحيتي آمرلي وسليمان بك.

وقال مصدر أمني إن "مواطنين كرد من أهالي القضاء تظاهروا مساء الجمعة حاملين السلاح ومطالبين بالإفراج عن المخطوفين".

وأشار المصدر إلى أن "هذه ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها أفراد من الحرس الرئاسي الذين هم جميعا من الكرد إلى الخطف في تلك المناطق حيث اختطف العديد منهم العام الماضي ولا يزال مصيرهم مجهولا على الرغم من محاولات رئيس الجمهورية الإفراج عنهم ولكن دون جدوى".

وقال بيان صادر عن مستشارية إعلام الرئاسة إن معصوم يتابع بنفسه الحادث، وطالب بالكشف العاجل عن مصير المخطوفين.

وقد تم "إبلاغ الجهات الأمنية والحشد الشعبي لتولي التحقيق في الحادث"، بحسب البيان.