عشرات القتلى في "هجمات لتنظيم الدولة الإسلامية" في بغداد وضواحيها

مصدر الصورة Reuters
Image caption يعد هذا الهجوم الأسوأ بالعاصمة بغداد منذ شهور.

قتل 70 شخصا على الأقل - بينهم أفراد من الأمن العراقي - وجرح عشرات آخرون في هجمات متفرقة في بغداد وضواحيها، حسب مصادر طبية عراقية.

وفجر انتحاريان من التنظيم نفسيهما بالقرب من سوق شعبي في مدينة الصدر، وهو ما أدى إلى مقتل 38 شخصا وجرح 85 آخرين.

ويعد هذا الهجوم الأسوأ في بغداد منذ شهور.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية، الذي يعرف باسم "داعش" مسؤوليته عن الهجومين، متعهدا بشن المزيد من الهجمات.

كما قتل التنظيم 13 من أفراد الأمن في هجوم على مقر للجيش في منطقة أبو غريب، بحسب مسؤولين عراقيين.

ونفذ هجوم أبو غريب، صباح الأحد، بتفجير 3 سيارات مفخخة تبعه تبادل لإطلاق النار بين المسلحين والأمن العراقي الموجود في المنطقة، بحسب مصدر أمني عراقي.

وقال مصدر أمني في قيادة عمليات بغداد إن القوات الأمنية العراقية أحبطت هجوما لتنظيم الدولة الاسلامية بقضاء أبو غريب، وأنها "تسيطر على الموقف" بعد قتلها لعدد من مسلحي التنظيم.

وأوضح أن القوات الأمنية " قتلت 4 انتحاريين من التنظيم وتحاصر عددا آخر في منطقة خان ضاري في أبو غريب".

المزيد حول هذه القصة