إسرائيل تقتل طفلين فلسطينيين بزعم طعنهما مستوطن أصيب بجروح

مصدر الصورة AFP
Image caption اعتقل الجيش الاسرائيلي خلال ساعات المساء والفجر الأولى عددا من الفلسطينيين في مختلف مدن وقرى الضفة الغربية

قال الجيش الإسرائيلي إنه قواته قتلت فلسطينيين تسللا إلى مستوطنة في الضفة الغربية واعتديا على مستوطن فيها.

ونقلت إذاعة الجيش الإسرائيلي عن شهود عيان قولهم أن الفلسطينيين كان بحوزتهما سكينة وهراوة عندما تسللا إلى منزل في مستوطنة "عيلي"، واعتديا على المستوطن الذي أصيب بجروح طفيفة، ونقل لتلقي العلاج في مستشفى شعاري تصيدق في مدينة القدس.

وأكدت وزارة الصحة الفلسطينية مقتل الفلسطينيين لبيب عزام (17 عاما) و محمد زغلوان (17 عاما) برصاص الجيش الإسرائيلي الذي اتهمهما بتنفيذ عملية طعن في مستوطنة عيلي بين مدينتي رام الله ونابلس شمال الضفة الغربية.

وتشهد الطريق الواصل بين مدينتي رام الله ونابلس تعزيزات عسكرية إسرائيلية، كما أغلق حاجز حوارة العسكري جنوب مدينة نابلس.

واعتقل الجيش الاسرائيلي خلال ساعات المساء والفجر الأولى عددا من الفلسطينيين في مختلف مدن وقرى الضفة الغربية، وفق مصادر فلسطينية.

المزيد حول هذه القصة