كيري قلق من تدهور أوضاع حقوق الإنسان والانتهاكات في مصر

Image caption يؤكد نشطاء مصريون أن الشرطة عادت أسوأ مما كانت عليه أيام مبارك

أعرب وزير الخارجية الامريكي جون كيري عن قلقه العميق من تدهور اوضاع حقوق الإنسان في مصر خاصة بعد إعلان القاهرة إعادة التحقيق في طبيعة عمل الجمعيات غير الحكومية.

وقال كيري في بيان أصدرته الخارجية الامريكية "إن القرار الذي اتخذته الحكومة المصرية الأسبوع الماضي بالتحقيق مع المنظمات غير الحكومية التي توثق انتهاكات حقوق الإنسان يأتي في سياق أوسع من الاعتقالات وترهيب المعارضة السياسية والصحفيين والناشطين وآخرين".

وأضاف كيري ‭ ‬"أطالب الحكومة المصرية بالعمل مع الجمعيات والأحزاب المدنية لتخفيف القيود عن حرية‭ ‬التعبير وتأسيس الجمعيات والسماح لها ولمنظمات حقوق الإنسان غير الحكومية الأخرى بالعمل بحرية".

وأكد البيان ان التضييق على الحريات وانتهاك حقوق الإنسان لايمكن أن يؤدي إلى أي نوع من الاستقرار أو الامن.

يذكر ان مصر تشهد حملة ضد المعارضين منذ أطاح الجيش بمحمد مرسي أول رئيس مصري مدني منتخب عام 2013 بعد مظاهرات حاشدة ضده.

ومنذ ذلك الحين تصاعدت وتيرة الاعتقالات وأحكام الإعدام الجماعية التى انتقدتها عدة منظمات دولية.

وتولى عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع إبان فترة حكم مرسي رئاسة البلاد بعد انتخابات رئاسية اثارت جدلا واسعا عام 2014.