القوات العراقية "تحرر ناحية كبيسة بالانبار بالكامل من سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية"

مصدر الصورة Reuters
Image caption بدأت العملية العسكرية لتحرير الموصل فجر الخميس

أعلنت خلية الاعلام الحربي التابعة لقيادة العمليات العراقية المشتركة الجمعة عن تحرير ناحية كبيسة التابعة لقضاء هيت الواقع على مسافة 45 كيلومترا الى الغرب من مدينة الرمادي مركز محافظة الانبار بالكامل من سيطرة تنظيم "الدولة الاسلامية."

وقالت الخلية قالت في بيان إن القوات الأمنية تمكنت من تحرير مدينة كبيسة بشكل كامل ورفع العلم العراقي على مبانيها.

ووجهت خلية الإعلام، في وقت سابق من اليوم الجمعة، نداء إلى أهالي كبيسة يطالبهم بـ"عدم الخروج من منازلهم والبقاء فيها لحين إكمال عملية التطهير".

وكان مصدر في قيادة عمليات الجزيرة والبادية طلب عدم الكشف عن أسمه، صرح يوم الاثنين الماضي بإن "الفرقة السابعة في الجيش العراقي وقطعات عسكرية اخرى سيطرت على معمل اسمنت كبيسة والمناطق المحيطة به، وتواصل تقدمها باتجاه مركز بلدة كبيسة التابعة لقضاء هيت.

نينوى

وكان مصدر في قيادة عمليات نينوى قال لـبي بي سي في وقت سابق من يوم الجمعة إن قوات الجيش صدت هجوما لما يعرف بتنظيم الدولة الإسلامية فجر اليوم، بسيارة مفخخة يقودها انتحاري على قرية كديلة ضمن محور مخمور جنوب شرق مدينة الموصل.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن تلك القوات تمكنت من تفجير السيارة المفخخة قبل وصولها لهدفها، مشيرا إلى أن "هذه القرية تم تحريرها يوم أمس"، دون إعطاء مزيد من التفاصيل حول عدد القتلى أو الأضرار الأخرى.

وكانت القوات الأمنية المشتركة من الجيش العراقي والحشد العشائري من أبناء محافظة نينوى تمكنت أمس من تحرير قرى مهانة وكديلة وكرمردي وخبندان ضمن الساحل الايسر لناحية القيارة جنوب الموصل، ضمن عملية عسكرية أطلق عليها "الفتح".

وكان الجيش العراقي قد بدأ المرحلة الأولى من عملية عسكرية لاستعادة السيطرة على مدينة الموصل التي استولى عليها تنظيم "الدولة الإسلامية" عام 2014 فجر الخميس بإسناد من قوات جوية أمريكية.

والموصل هي ثاني أكبر المدن العراقية، ويعيش فيها حوالي مليوني شخص. كما أنها أكبر المدن الواقعة تحت سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" في كل من العراق وسوريا.

وسقطت المدينة في في أيدي مسلحي التنظيم في يونيو/حزيران 2014.

الحصوة

وفي وقت لاحق، قتل وجرح عدد من المدنيين في تفجير انتحاري بحزام ناسف داخل ملعب لكرة القدم في ناحية الحصوة شمال محافظة بابل جنوب بغداد مساء الجمعة.

اورد ذلك مصدر رفيع في شرطة بابل وأضاف ان "من بين الجرحى مدير الناحية".