الجزائر: أجهزة الأمن تقتل 3 متشددين شرقي البلاد

مصدر الصورة AP
Image caption جبال جرجرة شرقي الجزائر لا تزال معقلا لبعض الجماعات المسلحة

قتلت أجهزة الأمن الجزائرية 3 متشددين إسلاميين قرب بلدة قتلت فيها الشرطة، انتحاريا قبل تفجير نفسه، الأسبوع الماضي.

وقالت وزارة الدفاع أن الثلاثة قتلوا في كمين للجيش بغابات سيدي علي بوناب، بولاية تيزي وزو، شرقي البلاد.

وكانت أجهزة الأمن الجزائرية قتلت الأربعاء متشددا يرتدي حزاما ناسفا، قبل أن يفجر نفسه، قرب مركز للشرطة، في بلدة معاتقة ، قرب تيزي وزو.

وأصبحت أعمال العنف نادرة في الجزائر اليوم، منذ أن انتهى النزاع المسلح مع الإسلاميين، الذي أدى إللاى مقتل 200 ألف شخص في التسعينات.

ولكن تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي، وبعض الجماعات الصغيرة المنتمية لتنظيم الدولة الإسلامية، لا تزال تنشط في مناطق نائية من البلاد، ومن بينها غابات سيدي علي بوناب، التي كانت معقلا للمسلحين في التسعينات.

المزيد حول هذه القصة