الأسد يشيد باستعادة مدينة تدمر من تنظيم "الدولة الإسلامية"

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أشاد الرئيس السوري، بشار الأسد، باستعادة قواته السيطرة على مدينة تدمر من تنظيم "الدولة الإسلامية"، واصفا هذا بأنه "إنجاز مهم" في "الحرب على الإرهاب".

وأكدت منظمات مدنية ما أعلنته الحكومة السورية بشأن استعادة قواتها السيطرة على مدينة تدمر.

وتقول مصادر عسكرية إن الجيس السوري "أحكم السيطرة" على المدينة، وذلك بعدما حقق مكاسب عسكرية على الأرض في الأيام الأخيرة، بدعم من الضربات الجوية الروسية.

وقال الأسد إن هذا يبين نجاح استراتيجية الجيش.

مصدر الصورة REUTERS SANA

وهنأ الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، نظيره السوري، حسب المتحدث باسم الكرملين.

وقال المتحدث إن الأسد كان يعرف أن عملية تدمر "لم تكن لتنجح لولا الدعم الروسي".

منطقة استراتيجية

وكان تنظيم "الدولة الإسلامية" سيطر على المدينة، التي تصنفها منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) تراثا عالميا، في مايو/ أيار 2015.

وأظهرت صور ومقاطع فيديو نشرها الجيش السوري السبت طائرات مروحية ودبابات تطلق النار على مواقع في تدمر، ولم يمكن التأكد من تاريخ اللقطات من مصدر مستقل.

وتقع تدمر في منطقة مهم استراتيجيا على الطريق بين العاصمة دمشق، ومدينة دير الزور معقل المعارضة شرقي البلاد.

ويقول "المرصد السوري لحقوق الإنسان" المعارض، ومقره بريطانيا، إن تبادلا لإطلاق النار لا يزال يسمع شرقي المدينة ولكن أغلب مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية" انسحبت منها.

وذكرت وازرة الدفاع الروسية في بيان أن غاراتها أصابت 158 هدفا لتنظيم الدولة، وقتلت أكثر من 100 متشدد.

المزيد حول هذه القصة