جرح 3 في قصف صاروخي من "الدولة الإسلامية" على تركيا

مصدر الصورة AP
Image caption يفوق عدد اللاجئين السوريين عدد السكان الأصليين في بلدة كاليس التركية (صورة أرشيفية)

أفادت تقارير أن 3 اشخاص جرحوا يوم الخميس إثر إطلاق صاروخين كاتيوشا من المناطق التي يسيطر عليها مسلحو تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا على مركز إحدى البلدات التركية القريبة من الحدود السورية.

وأفادت وكالة دوجان للأنباء أن الصاروخين أصابا مركز مدينة كيليس نحو الساعة 5.45 صباحا.

وفرضت الشرطة طوقا حول المنطقة التي هرعت اليها سيارات الإسعاف.

وقالت وكالة دوجان أن أحد الصاروخين أصاب مبنى يستعمله اللاجئون السوريون، وإن اثنين من المصابين سوريي الجنسية.

وأصيب شخص ثالث جراء الصاروخ الثاني كما أخلت السلطات مدرسة من تلاميذها.

وأظهرت صور عرضها التليفزيون التركي دمارا في أحد المباني.

وتعرضت بلدة كاليس، التي يزيد اللاجئون السوريون فيها عن سكانها الأتراك، للهجوم عدم مرات من قبل تنظيم الدولة.

وفي مارس/ آذار قُتل شخصان أحدهما طفل في الرابعة من عمره بصاروخ سقط على البلدة، وفي يناير/ كانون الثاني قٌتل عامل نظافة وأصيب تلميذ عندما تعرضت أحدى المدارس لصواريخ التنظيم.

وتتعرض تركيا أحيانا لانتقادات من حلفائها الغربيين لعدم القيام بما يكفي لمقاومة التهديد الذي يمثله تنظيم الدولة الذي سيطر على أراضي واسعة في العراق وسوريا، وصولا إلى الحدود التركية.

وتشترك أنقره في تحالف تقوده الولايات المتحدة لمجابهة تنظيم الدولة وتستضيف طائرات حربية أجنبية، في قاعدة أنجرليك، توجه ضربات للتنظيم.

وكانت القوات المسلحة التركية قد شنت ضربات مدفعية متكررة على مواقع للتنظيم داخل سوريا خلال الأسبوع الماضي.

المزيد حول هذه القصة