واشنطن بصدد نشر قوات إضافية بالعراق لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية

مصدر الصورة AP
Image caption الولايات المتحدة ستنشر طائرات هليكوبتر هجومية من طراز أباتشي لأول مرة ضد في العراق لقتال تنظيم الدولة

تعتزم الولايات المتحدة إرسال قوات إضافية قوامها 200 عسكري إلى العراق للمساعدة في مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية، بحسب مسؤولين.

وسيرفع ذلك عديد القوات الأمريكية في العراق إلى قرابة 4100 عسكري.

وإلى جانب القوات الإضافية، سيُجرى نشر طائرات هليكوبتر من طراز أباتشي للمرة الأولى لمواجهة التنظيم في العراق.

جاء ذلك في تصريح لوزير الدفاع الأمريكي آش كارتر خلال زيارة غير معلنة إلى بغداد، حيث التقى بمسؤولين عسكريين أمريكيين ورئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي.

وتعتزم الولايات المتحدة أيضا تقديم مساعدات بأكثر من 400 مليون دولار إلى قوات البشمركة الكردية، التي تقاتل تنظيم الدولة على الأرض.

ومعظم القوات الإضافية الجديدة ستكون قوات خاصة، بحسب وكالة أسوشيتد برس، بينما يضم الباقي مدربين عسكريين وقوات أمنية لحماية المستشارين العسكريين وأطقم صيانة لطائرات الأباتشي.

وقال كارتر إن الأباتشي ستساعد قوات الأمن العراقية في استعادة مدينة الموصل، ثاني أكبر المدن في العراق.

وتقود الولايات المتحدة تحالفا دوليا يشارك في حملة قصف جوي ضد أهداف لتنظيم الدولة الإسلامية منذ أغسطس/آب عام 2014.

وسيطر تنظيم الدولة على مناطق واسعة في شمال وغرب بغداد عام 2014، لكن قوات الأمن العراقية استعادت السيطرة على مساحات كبيرة من الجهاديين في الشهور الأخيرة.

المزيد حول هذه القصة