مصر: شرطي يقتل بسلاحه بائعا "لخلاف حول سعر مشروب"

مصدر الصورة Reuters
Image caption الواقعة هي الأحدث في سلسلة حوادث كان أفراد الشرطة في مصر أحد أطرافها ما يجدد الانتقادات الحادة التي تواجهها الداخلية المصرية

أطلق شرطي في مصر الرصاص على بائع فأرداه قتيلا وأصاب اثنين آخرين بعد خلاف حول سعر مشروب في أحد الضواحي شرقي العاصمة.

وقالت وزارة الداخلية المصرية في بيان إن مشاجرة حدثت بين أمين شرطة وبين أحد الباعة حول سعر أحد المشروبات تطورت إلى مشاجرة مع البائع وآخرين.

وأشار البيان، الذي نشر على الصفحة الرسمية للوزارة على فيسبوك، إلى أن الشرطي في إدارة شرطة نجدة القاهرة كان في "إحدى مأموريات التأمين أمام البوابة رقم ( 6 ) لمدينة الرحاب بالقاهرة الجديدة، حين حدثت مشادة بينه وأحد باعة المشروبات لخلاف حول سعر أحد المشروبات تطورت إلى مشاجرة مع البائع وآخرين، قام على أثرها أمين الشرطة بإطلاق النار من السلاح عهدته مما أدى إلى وفاة البائع وإصابة اثنين من المارة".

والواقعة هي الأحدث في سلسلة حوادث كان أفراد الشرطة في مصر أحد أطرافها ما يجدد الانتقادات الحادة التي تواجهها الداخلية المصرية تجاه سجلها في مجال حقوق الانسان.

وأظهر فيديو التقطه شخص من موقع الحادث وتم تداوله بشكل واسع على وسائل التواصل الإجتماعي، وحصلت رويترز على نسخة منه، رجلا ملقى على الأرض وقد تجمع حوله عدد من المارة الغاضبين بينما أمسك أحدهم رصاصة قال إن شرطيا أطلقها على الرجل.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

وبدأت النيابة العامة التحقيق في الحادث بعد التحفظ على رجل الشرطة.

وكانت محكمة جنايات عاقبت شرطيا في وقت سابق الشهر الجاري بالسجن لمدة 25 عاما بعد ان أدين بقتل سائق بالرصاص خلال شجار وقع وسط القاهرة في فبراير/شباط الماضي.

"حوادث فردية"

على إثر الواقعة، امتلأت مواقع التواصل الاجتماعي وخاصة تويتر في مصر بتغريدات تعبر عن الاستياء مما حدث، غرد أحد المستخدمين حول الواقعة بقوله: "إلي متي نتعامل مع تجاوزات أمناء الشرطة على أنها حوادث فردية او علي أنها لا تعبر عن خلل في المنظومة الشرطية ووزارة الداخلية ككل؟"

وتصدر هاشتاغ #أمين_شرطة قائمة اكثر الهاشتاغات انتشارا الثلاثاء، حاصدا أكثر من خمسة آلاف تغريدة على مدار الثلاث ساعات الماضية قبل كتابة هذا التقرير.

المزيد حول هذه القصة