الإيرانيون يصوتون في جولة الإعادة بالانتخابات البرلمانية

مصدر الصورة AFP
Image caption يسعى الإصلاحيون في إيران للسيطرة على البرلمان

يسعى أنصار الرئيس الإيراني، حسن روحاني، إلى الحصول على الأغلبية في جولة الإعادة بالانتخابات البرلمانية، على حساب المحافظين.

وقد حقق الإصلاحيون تقدما في الجولة الأولى من الانتخابات في فبراير/ شباط، ولكنهم بحاجة إلى الحصول على 40 مقعدا إضافيا للسيطرة على البرلمان.

ويصوت الناخبون الجمعة لاختيار للحسم في 68 مقعدا في البرلمان الذي يضم 290 مقعدا.

ويطالب الإصلاحيون بتفتح إيران على الاستثمارات الأجنبية، ويدعمون التقارب الدبلوماسي، مع دول العالم، ويسعون لتحقيق إصلاحات إجنبية في الداخل.

وجرت الجولة الأولى من الانتخابات بعد 6 أسابيع من توقيع طهران اتفاقا نوويا مع القوى العظمى، إدى إلى رفع الحظر الاقتصادي عنها، الذي يقوض التنمية في البلاد، منذ أعوام.

وفتحت مراكز الاقتراع صباح الجمعة في 21 إقليما باستثناء العاصمة طهران.

ويشارك في التصويت 17 مليون ناخبا في 68 دائرة انتخابية.

ويتوقع أن تعلن النتائج الأحد.