تواصل القصف الإسرائيلي على مواقع في غزة ردا على إطلاق الصواريخ عليها

مصدر الصورة AP
Image caption يواصل الجيش الإسرائيلي قصف مواقع في غزة ردا على إطلاق الصواريخ على أراضيها

واصلت إسرائيل قصف مواقع في قطاع غزة لليوم الرابع على التوالي ردا على إطلاق صواريخ على جنوب إسرائيل.

وضربت طائرات إسرائيلية موقعين تابعين لحركة حماس صباح السبت ردا على إطلاق صواريخ على الأراضي الإسرائيلية انطلاقا من غزة، حسب الجيش الإسرائيلي.

ولم تتبن أي جهة مسؤولية إطلاق الصواريخ على إسرائيل علما بأن معظم مصادر النيران التي تعرضت لها إسرائيل نفذتها مجموعات إسلامية لا تلتزم بأوامر حماس.

وتوصلت إسرائيل وحماس إثر العنف الذي شهده القطاع في عام 2014 إلى تهدئة بين الطرفين.

لكن إسرائيل تُحمل حماس مسؤولية إطلاق الصواريخ على أراضيها.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان "في وقت مبكر اليوم (السبت) أُطلِق صاروخ على جنوب إسرائيل من قطاع غزة... وردا على ذلك...استهدفت الطائرات الإسرائيلية موقعين من مواقع حماس الإرهابية يضمان بنيتها التحتية".

وقالت حماس إن الغارات الجوية استهدفت مصنعين للقرميد في مدينة خان يونس، الأمر الذي تسبب في أضرار بدون سقوط ضحايا.

لكن شهودا قالوا إن إن صاروخين أطلقتهما طائرات إسرائيلية استهدفا قاعدة لحماس، الأمر الذي تسبب في أضرار بالغة.

"جريمة حرق الأطفال"

مصدر الصورة Reuters
Image caption أطفال فلسطينيون ينظرون إلى المنزل الذي شهد موت ثلاثة أطفال احتراقا

ومن جهة أخرى، حمَّلت حركة حماس السلطة الفلسطينية برئاسة، محمود عباس، مسؤولية ما وصفته بـ “جريمة حرق الاطفال الثلاثة" الذين قضوا الليلة الماضية حرقا في منزلهم بمخيم الشاطئ غرب مدينة غزة.

ورفضت السلطة كافة مقترحات حلول ازمة الكهرباء التي تقول حماس إن سكان القطاع يعانون منها منذ سنوات.

وقال نائب رئيس المكتب السياسي لحماس، إسماعيل هنية، خلال تشييع جثامين أطفال عائلة الهندي جراء اشتعال الشموع بسبب انقطاع التيار الكهربائي"أن استشهاد اﻷطفال الثلاثة هي جريمة لا تقل عن جريمة الاحتلال في قصفه لغزة".

وأوضح هنية أن حركته طرحت العديد من المشاريع منها ربط كهرباء غزة بالخط العربي ووافق بنك التنمية الإسلامي على تغطية تكاليف المشروع وربط غزة بالخط الثماني والسلطة أوقفت ذلك.

وتابع هنية قائلا إن السلطة "أرسلت للبنك ألا يتبنوا المشروع...الأتراك وصلوا لنقطة متقدمة في إنشاء الميناء لقطاع غزة، والسلطة رفضت".

وتضاربت الروايات حول سبب اندلاع الحريق حيث قالت مصادر في جهاز الدفاع المدني إنه ناجم عن إشعال العائلة الشموع بسبب انقطاع الكهرباء فيما تحدث مصادر أخرى أنه نتيجة تسرب لغاز الطهي.

ويُذكر أن قطاع غزة يعاني هذه الأيام من أزمة حادة جراء انقطاع التيار الكهربائي حيث لا يحصل السكان على حاجتهم من الكهرباء سوى ستة ساعات في اليوم.