المغرب يستدعي السفير الأمريكي بسبب تقرير حول حقوق الإنسان

مصدر الصورة AFP
Image caption الخارجية المغربية عبرت عن غضبها من تقرير الخارجية الأمريكية الذي ينتقد حقوق الإنسان بالمملكة.

قالت وزارة الخارجية المغربية إنها استدعت سفير الولايات المتحدة في الرباط للتعبير عن غضب المغرب بسبب "تلاعب وأخطاء فاضحة" في تقرير أمريكي حول حقوق الإنسان في المغرب.

وألقى التقرير، الذي صدر الشهر الماضي عن وزارة الخارجية الأمريكية، الضوء على ما قال إنه فساد وتجاهل لسيادة القانون على نطاق واسع من جانب قوات الأمن المغربية.

وتساءلت الخارجية المغربية عن "الأهداف والدوافع الحقيقية" وراء إصدار الولايات المتحدة مثل هذا التقرير.

وأكدت على أن "المغرب دولة مؤسسات دستورية ولديها هياكل وطنية مشهود لها بالمصداقية والجدية على نطاق واسع".

واعتبرت الوزارة أن مثل تلك المزاعم الخطيرة التي وردت في التقرير الأمريكي تعطي انطباعا بأن تلك المؤسسات لا تؤدي واجبها بالكامل.

ويعد المغرب حليفا للغرب في الحرب ضد الجماعات المسلحة، لكن منظمات حقوقية اتهمته بقمع المعارضة بالقوة.

المزيد حول هذه القصة