موسكو تقترح على واشنطن شن غارات جوية مشتركة في سوريا

مصدر الصورة RIA Novosti
Image caption روسيا نشرت عشرات المقاتلات في سوريا

أعلن وزير الدفاع الروسي أن بلاده اقترحت على الولايات المتحدة ودول التحالف الذي تقوده شن غارات جوية مشتركة ضد الأطراف التي تنتهك اتفاق وقف الأعمال القتالية في سوريا.

وقال الوزير سيرغي شويغو في كلمة له أمام موظفي وزارة الدفاع الروسية في موسكو أن روسيا عرضت على واشنطن البدء بحملة جوية ضد "جبهة النصرة" - فرع القاعدة في سوريا، وغيرها من الجماعات التي لا تلتزم باتفاق وقف الاعمال القتالية.

واضاف أن الاقتراح يتضمن ايضا قصف قوافل شحنات الاسلحة بما فيها تلك التي تدخل من تركيا الى الاراضي السورية.

وأوضح المسؤول الروسي أن هذا الاقتراح جاء بالتنسيق مع الحكومة السورية وجرت مناقشته مع الخبراء العسكريين الامريكيين في العاصمة الاردنية عمان.

وأكد شويغو أن موسكو تحتفظ بحق ضرب قوى المعارضة التي تنتهك وقف القتال حسبما نقل التلفزيون الحكومي الروسي.

وقال مسؤولون في وزارة الدفاع الأمريكية "بنتاغون" إن واشنطن لم تتلق أي طلب رسمي من موسكو بشأن شن ضربات مشتركة في سوريا.

وأكد متحدث باسم البنتاغون أنه لا "تنسيق أو تعاون" بين القوات الأمريكية والقوات الروسية في أي عمليات عسكرية ولكنه لم يستبعد أي تعاون في المستقبل.

من جانب آخر، أعلن المرصد السوري لحقوق الانسان ان طائرات التحالف الغربي الذي تقوده الولايات المتحدة القت منشورات فوق مدينة الرقة السورية التي اعلنها ما يعرف بتنظيم "الدولة الاسلامية" عاصمة له، مطالبة المدنيين بمغادرة المدينة.

وشن التحالف الدولي لمحاربة "التنظيم" 20 غارة جوية في سوريا والعراق اليوم 20 مايو/ايار حسب بيان غرفة عمليات التحالف.

وشملت الغارات اثنتين في سوريا واستهدفتا محطة وقود وعربتين اما باقي الغارات فاستهدفت اهدافا ومواقع تابعة للتنظيم في مختلف انحاء العراق.

المزيد حول هذه القصة