الجيش الأمريكي يأمر قواته في سوريا بنزع الشارات الكردية

مصدر الصورة AFP
Image caption أرسلت الولايات المتحدة 300 من عناصر القوات الخاصة إلى سوريا، مؤكدة أنهم في مهمة غير قتالية

أصدر الجيش الأمريكي تعليمات إلى أفراد قواته الخاصة في سوريا بالامتناع عن ارتداء شارات قوات كردية تقاتل ضد التنظيم المعروف باسم "الدولة الإسلامية".

وأقر متحدث أمريكي بأن ارتداء مثل هذه الشارات أمر غير مصرح به وغير لائق.

جاء هذا بعدما أعربت تركيا عن غضبها إثر نشر صور لجنود أمريكيين يرتدون شارات خاصة بمقاتلي جماعة "وحدات حماية الشعب الكردي".

وترى أنقرة أن الجماعة مرتبطة بحزب العمال الكردستاني المحظور الذي تعتبره تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي منظمة "إرهابية".

وقد وصف مولود جاويش أوغلو، وزير الخارجية التركي، الولايات المتحدة بأنها "تكيل بمكيالين"، مؤكدا على أنه تصرف غير مقبول من الجانب الأمريكي.

وأعلنت الولايات المتحدة في وقت سابق أنها تقوم بعمليات عسكرية بالتعاون مع مقاتلين أكراد، لكن هذه هي المرة الأولى التي تظهر فيها صور توثق هذا التعاون، علاوة على إظهارها الجنود الأمريكيين يحملون شارة المقاتلين الأكراد.

مصدر الصورة AFP
Image caption تتلقى قوات سوريا الديمقراطية، ذات الأغلبية الكردية، دعما من الولايات المتحدة

والتقط مصور وكالة فرانس برس صورا لجنودا أمريكيين بصحبة تحالف قوات كردية مدعومة من الولايات المتحدة والتحالف الذي تقوده ضد تنظيم الدولة.

وقال المصور الذي تعرف على الجنود الأمريكيين إن الجنود رفضوا التحدث إليه، لكنهم لم يبدون حذرين تجاه الصحفيين.

والتقطت هذه المجموعة من الصور على بعد ثلاثين ميلا من مدينة الرقة، معقل تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا.

وظهرت بعد يوم واحد من حملة أطلقتها "قوات سوريا الديمقراطية" لإجبار مقاتلي تنظيم الدولة على التراجع من المنطقة الشمالية في سوريا.

ويتلقى الهجوم البري على مقاتلي التنظيم دعما من ضربات جوية يقوم بها التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة.

مصدر الصورة AFP
Image caption قال مصور فرانس برس إن الجنود الأمريكيين الذين ظهروا في الصور أبدوا قلقا أقل من المتوقع حيال وسائل الإعلام

المزيد حول هذه القصة