قتلى ومصابون في هجوم بسيارة مفخخة جنوب شرق تركيا

مصدر الصورة AP
Image caption 11شخصا لقوا حتفهم الثلاثاء في تفجيرفي تفجير قرب حافلة للشرطة

انفجرت سيارة مفخخة قرب مركز للشرطة الواقع في مبنى من عدة طبقات في منطقة جنوب شرق تركيا التي تقطنها أغلبية كردية.

وتفيد تقارير بمقتل ثلاثة أشخاص على الأقل، وإصابة أكثر من 30 آخرين بجروح.

وقال رئيس الوزراء التركي، بن علي يلديريم، إن شرطيا ومدنيين اثنين قتلوا في الهجوم.

وشوهد الدخان الكثيف يتصاعد من موقع الانفجار في بلدة مديات، الواقعة التابعة لولاية ماردين شمال الحدود السورية. وتوجه عدد كبير من سيارات الإسعاف إلى الموقع في المدينة، كما ذكرت وكالة أنباء الأناضول الحكومية.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

واتهم يلدريم حزب العمال الكردستاني بالوقوف خلف الهجوم، قائلا إن "منفذ هذا الهجوم هو منظمة حزب العمال الكردستاني القاتلة".

وأفادت شبكة "سي ان ان-تورك" بأن سيارة محملة بالمتفجرات حاولت اقتحام سياج أمني أمام مركز الشرطة قبل أن يطلق الشرطيون المناوبون النار على السائق الذي سارع إلى تفجير شحنته.

مصدر الصورة AP
Image caption الرئيس التركي قال إنه تفجير اسطنبول لا يمكن التسامح معه

ونقلت وكالة فرانس برس عن يلدريم قوله "لحسن الحظ الإجراءات الأمنية سمحت بتجنب حصيلة أكبر"، مشيرا إلى "شحنة متفجرات كبيرة".

وكانت منطقة جنوب شرق تركيا قد شهدت أحداث عنف بعد انهيار وقف إطلاق النار بين الحكومة التركية والمتشددين الأكراد العام الماضي، وأنحي في كثير من الهجمات باللوم على حزب العمال الكردستاني.

ويأتي هذا التفجير عقب الهجوم الذي تعرضت له حافلة للشرطة في إسطنبول الثلاثاء، قتل فيه 11 شخصا.

المزيد حول هذه القصة