تفجير الكرادة: حيدر العبادي يقيل قادة الأجهزة الأمنية والاستخباراتية في بغداد

مصدر الصورة Reuters
Image caption عراقيون تجمعوا لتفقد آثار الدمار الناتج عن التفجير في مرقد الإمام سيد محمد بن علي الهادي في بلد.

أُقيل قائد عمليات بغداد وعدد من قادة الأجهزة الأمنية والاستخباراتية من مناصبهم.

ويأتي قرار رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بإقالة هؤلاء، ومن بينهم الفريق الركن عبد الأمير الشمري قائد عمليات العاصمة، بعد أيام من التفجير المروع في حي الكرادة بالعاصمة العراقية، الذي أسفر عن مقتل 292 شخصا وإصابة مئات آخرين.

ووصف الهجوم بأنه الأكثر دموية من حيث عدد القتلى منذ الغزو الأمريكي البريطاني للعراق عام 2003.

وكان انتحاريون ومسلحون هاجموا الخميس أيضا مرقدا للشيعة شمال بغداد.

نقلت وكالة أسوشيتدبرس عن مسؤولين بالشرطة العراقية قولهم إن عدد قتلى تفجير المرقد ارتفع إلى 37 والمصابين إلى 62.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية المسؤولية عن الهجوم الذي استهدف مرقد سيد محمد بن علي الهادي في بلد، على بعد 93 كيلومترا شمال بغداد.

المزيد حول هذه القصة