أردوغان يريد الاستخبارات وقائد الجيش تحت قيادته مباشرة

مصدر الصورة AP
Image caption حذر أردوغان من أن حالة الطوارئ قد يتم تمديدها.

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه يرغب في تعديلات دستورية بحيث تصبح وكالة الاستخبارات وقيادة القوات المسلحة تحت إمرته مباشرة.

وأضاف في مقابلة تلفزيونية أن الحكومة ستعرض التعديلات اللازمة أمام البرلمان.

وتحتاج الحكومة إلى تصديق ثلثي أعضاء البرلمان على هذه التعديلات كي يتم العمل بها. ويعني ذلك أنها في حاجة إلى دعم نواب من المعارضة.

كما أعلن أردوغان عن تعديلات في هيكلة الأجهزة الأمنية، قائلا إن المدارس العسكرية ستغلق وستنشأ جامعة عسكرية وطنية.

وقال إن أعداد قوات الدرك سيتم تقليلها مع رفع مستوى تسليحها.

ويأتي ذلك بعد مرور أسبوعين على محاولة انقلاب فاشلة نفذتها مجموعة من الجيش التركي.

وأعلن الخميس عن تعديلات واسعة في صفوف القوات المسلحة، شملت فصل أكثر من 150 جنرالا.

وقال أردوغان إن حالة الطوارئ التي فرضت في تركيا لثلاثة أشهر بعد محاولة الانقلاب قد يتم تمديدها، بحسب ما نقلته فرانس برس.

وأضاف: "إذا لم تعود الأوضاع إلى طبيعتها خلال فترة حالة الطوارئ، فإنه يمكن تمديدها كما الحال في فرنسا".

واعتقلت السلطات التركية أكثر من 18 ألف شخص منذ 15 يوليو/تموز الحالي.

المزيد حول هذه القصة