إيران تعلن عن "انتهاء" استخدام روسيا لقاعدة همدان

مصدر الصورة Reuters
Image caption لم يصدر تعليق بعد من جانب موسكو.

أعلنت السلطات في إيران أن استخدام روسيا لقاعدة همدان الجوية في شن غارات داخل سوريا "انتهى حاليا".

وقال المتحدث باسم وزير الخارجية الإيراني بهرام قاسمي: "لا توجد لروسيا قواعد في إيران، وقد قامت بهذه (العملية)، وانتهت حاليا".

ولم يصدر بعد تعليق من جانب موسكو على هذه الخطوة.

وأعلنت موسكو الأسبوع الماضي أن طائراتها قصفت أهدافا في حلب وإدلب ودير الزور بسوريا انطلاق من قاعدة همدان.

وكانت هذه المرة الأولى التي تعلن فيها روسيا شن غارات من قاعدة في إيران منذ بدء حملتها الجوية داخل سوريا دعما للرئيس بشار الأسد في سبتمبر/أيلول الماضي.

وأكد قاسمي على أن "إيران ليس لديها أية اتفاقية بشأن استخدام الطائرات الروسية لقاعدة نوجه العسكرية في همدان"، بحسب ما نقلته وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء (إرنا).

لكن المسؤول الإيراني نوه إلى أن البلدين بينهما تفاهمات تشمل السماح لموسكو باستخدام الأجواء الإيرانية وتسهيلات أخرى.

وقال إن أي استخدام في المستقبل يعتمد على "الوضع في المنطقة".

ويأتي ذلك بعد ساعات من انتقاد وجه وزير الدفاع الإيراني حسين دهقان لموسكو بشأن الإعلان عن غاراتها التي انطلقت من قاعدة همدان.

وقال دهقان في مقابلة مع القناة الثانية الإيرانية: "طبيعي أن يهتم الروس باستعراض كونهم قوة عظمى ودولة ذات نفوذ وأنهم فاعلون في القضايا الأمنية في المنطقة والعالم".

وأضاف: "كان هناك نوع من الاستعراض وعدم الاكتراث لدى الإعلان عن هذا النبأ".

وكانت الولايات المتحدة، التي تدعم فصائل معارضة للأسد، قد قالت إن استخدام روسيا للقاعدة الإيرانية "مؤسف لكنه غير مفاجئ".

وتؤيد إيران وروسيا الأسد، وتعارضان المطالب بتنحيه عن السلطة لإنهاء الحرب الأهلية في سوريا.