الأمم المتحدة تدعو لتحقيق دولي في "جرائم حرب" محتملة في اليمن

مصدر الصورة AFP
Image caption يتهم الحوثيون السعودية بارتكاب جرائم حرب في اليمن

طالب الأمين العام للأمم المتحدة بان غي مون بإجراء تحقيق دولي في إحتمال وقوع جرائم حرب في اليمن.

وقال بان إن الأطراف المتحاربة في اليمن ينبغي ان تتحمل مسؤوليتها كاملة.

ويأتي ذلك بعد ساعات من مطالبة الأمير زيد بن رعد الحسين المفوض السامي لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة باتخاذ نفس الإجراء.

وأكد الحسين أن هناك تزايدا في عدد الضحايا المدنيين خلال الايام العشرة الماضية حيث قتل أكثر من 170 مدنيا في اليمن.

وشهدت العاصمة اليمنية صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون منذ أكثر من عام مظاهرة الأحد للتنديد بالمملكة العربية السعودية التي تقود تحالفا عسكريا لمحاربة الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح.

وجاء ذلك بعد غارة جوية يُعتقد بأن طائرات التحالف شنتها وقتل خلالها نحو 140 شخصا في مجلس للعزاء في صنعاء.

وأدان الحسين الغارة الجوية. وقال إنه تم استهداف الأعراس والأسواق والمستشفيات والمدارس في اوقات سابقة خلال الصراع في اليمن و"الآن يجري استهداف المعزين في مجلس للعزاء".

وأوضح أن هذه الهجمات أسفرت عن زيادة أعداد الضحايا من المدنيين مع انعدام محاسبة المسؤولين.

من جانبه قال بان "الأطراف المتحاربة لايمكنها أن تختبيء في دخان الحرب، فهذه كارثة صنعها البشر وتجري فصولها أمام أعيننا".

وأضاف "لقد ضاعف الهروب من المحاسبة حدة الألم جراء هذه الجرائم التي ترتكبها جميع أطراف الصراع ويجب ان نرى نتائج تحقيق محايد بهذا الصدد".

وسقط أكثر من 4125 قتيلا من المدنيين في اليمن منذ بدأت غارات التحالف بقيادة السعودية ضد الحوثيين وقوات صالح في مارس/آذار 2015 وأصيب جراء هذه الغارات أكثر من 7 آلاف مدني آخر، حسب بيان أصدره مكتب الحسين.

وأوضح البيان أن بين المصابين 369 مدنيا خلال الشهر الماضي فقط.

مصدر الصورة AP

وقال الحسين إن الدول الأعضاء في مجلس حقوق الإنسان ساهمت في "مناخ انعدام المحاسبة" في اليمن من خلال فشلها في إجراء التحقيقات المطلوبة في وقت سابق.

وأخفق المجلس في تشكيل لجنة تحقيق مستقلة في الانتهاكات باليمن الشهر الماضي.

وعبر الحسين عن خشيته من أن العنف قد يتزايد خلال الأسابيع القادمة. وقال إن "المجتمع الدولي لديه التزام أخلاقي وقانوني باتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة المعاناة الفظيعة المتزايدة للضحايا المدنيين في اليمن".

وطالبت إيران الأحد الأمين العام للأمم المتحدة باستخدام صلاحياته لمساعدتها في إرسال طائرات تحمل معونات ومواد إغاثية لضحايا مجلس العزاء في صنعاء

المزيد حول هذه القصة