سائق مصري يشعل النار في نفسه بالأسكندرية

مصدر الصورة AFP
Image caption (أرشيف) وقع الحادث في مدينة الأسكندرية الساحلية.

أشعل سائق مصري النار في نفسه صباح السبت أمام إحدى المنشآت التابعة للجيش المصري في محافظة الإسكندرية الساحلية.

وحاول السائق (32 عاما) دخول نادي القوات المسلحة في الإسكندرية بعد أن سكب مادة قابلة للاشتعال على نفسه وأشعل النار.

وتسبب الحادث في إصابة شخص آخر كان يحاول إثناء السائق عن إحراق نفسه، بحسب طارق خليفة نائب مدير المستشفى الميري بالاسكندرية حيث يعالج السائق المصاب، الذي تحدث لبي بي سي عبر الهاتف.

وأضاف خليفة أن الشاب يُدعى أشرف شاهين، سائق تاكسي من مدينة كفر الدوار القريبة من الإسكندرية.

وأضاف أن إصابته خطيرة، وأن نسبة الحروق تجاوزت 75% من جسده.

وانتشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو للواقعة ويظهر فيه أحد المارة ومجند بالقوات المسلحة يشاركان في إخماد النار المشتعلة في الشاب أمام نادي القوات المسلحة.

وقال ياسر شاهين شقيق أشرف، في تصريحات لبي بي سي، إن ما حدث من جانب شقيقه "لا علاقة له بالسياسة"، مؤكدا أن أخيه يعاني من مشكلات عائلية هي التي دفعته إلى القيام بذلك، دون أن يذكر أي تفاصيل عن طبيعة تلك المشكلات أو أسبابها.

ويعاني الاقتصاد المصري من اضطرابات بسبب عدم الاستقرار السياسي وأعمال العنف بعد أكثر من خمس سنوات على الإطاحة بالرئيس حسني مبارك في يناير/كانون الثاني عام 2011.

وتعاني مصر أيضا من نقص كبير في احتياطي العملة الأجنبية لدى البنك المركزي.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة