الجيش العراقي يعلن سيطرته على قضاء الرطبة في الأنبار

مصدر الصورة Reuters

قال الجيش العراقي إن قواته تسيطر على قضاء الرطبة الواقع غرب مدينة الرمادي في محافظة الأنبار، بعد محاولة مسلحي ما يعرف بتنظيم الدولة الإسلامية الاستيلاء على القضاء.

وأكد قائمقام الرطبة عماد مشعل الدليمي لبي بي سي أنه "لم يبق فيه من مسلحي التنظيم إلا قناصين اعتلوا المباني العالية ومنارات المساجد في الأحياء التي دخلوها الأحد، وهي الزيتون والحارة والميثاق".

ومن جانبه، أعلن محافظ الأنبار صهيب الرواي الثلاثاء أن قضاء الرطبة قد تحرر بالكامل ورفع العلم العراقي فوق مبنى الحكومة فيه.

وكان مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية اقتحموا قضاء الرطبة يوم الأحد الماضي وأعدموا نحو 70 من موظفي الحكومة ورجال الأمن الذين فوجئوا بالهجوم، حسبما قال نائب رئيس مجلس محافظة الانبار فالح العيساوي.

ومن جانب آخر، قالت وكالة رويترز إن تنظيم الدولة الإسلامية يسيطر على ما بين ثلث ونصف بلدة الرطبة، حسبما علمت من مصادر أمنية.

وهاجم تنظيم الدولة الرطبة في محاولة لتخفيف الضغط على مدينة الموصل الشمالية التي يشن الجيش العراقي حملة لاستعادتها من التنظيم.

ولكن العيساوي قال لبي بي سي إن وصول التعزيزات العسكرية الى الرطبة والغارات التي نفذها طيران التحالف الدولي ضد مواقع المسلحين دفعت معظمهم إلى الانسحاب من القضاء.

المزيد حول هذه القصة