BBC Arabic

الرئيسية > العالم

كوسوفو وصربيا تتوصلان إلى اتفاق لإدارة المعابر الحدودية

3 ديسمبر/ كانون الأول 2011 03:11 GMT
الحدود بين كوسوفو وصربيا

أعلن الاتحاد الأوروبي أن كوسوفو وصربيا توصلتا إلى اتفاق على إدارة المعابر الحدودية بينهما بصورة مشتركة لإنهاء واحدة من أهم قضايا الخلاف بينهما.

ويزيح الاتفاق الذي تم التوصل إليه بوساطة أوروبية عقبة جديدة أمام سعي صربيا الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.

يذكر أن صربيا لم تعترف حتى الآن بكوسوفو منذ إعلان استقلالها رسميا في عام 2008.

وكان الخلاف على إدارة المعابر الحدودية بين كوسوفو وصربيا قد أدى إلى اندلاع اشتباكات أسفرت عن سقوط عشرات الجرحى بينهم أفراد من قوات حفظ السلانم التابعة لحلف شمال الاطلسي قوات حفظ السلام.

وكان خمسون جنديا من قوات حفظ السلام أصيبوا الاثنين الماضي في اشتباكات أثناء محاولتهم إزالة حواجز طرق أقامها سكان صرب معارضين لحكومة برشتينا الذي أعلنت إرسال قوات للسيطرة على الحدود.

وذكر بيان صادر عن الاتحاد الأوروبي أن "الطرفين اتفقا على إدارة المعابر الحدودية بطريقة مشتركة".

وأضاف البيان " ويعني هذا أن الطرفين سيحددان تدريجيا النقاط الحدودية وبصورة مشتركة النقاط الحدودية بين البلدين وتأمينها".

وعلى الرغم من تأكيد الاتحاد الأوروبي التوصل لاتفاق ، قال المفاوض الصربي بوركو ستيفانوفيتش "إن هناك بعض التفاصيل يجب العمل على إيضاحها".

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن المفاوض الصربي قوله "على الرغم من أننا قد توصلنا إلى اتفاق بشكل كبير إلا أن هناك بعض الأشياء تتطلب وضع النقاط على الحروف".

ويأتي الاتفاق قبل أسبوع من اجتماع قادة دول الاتحاد الاوروبي الذي من المقرر أن تطرح قضية انضمام بلغراد لعضوية الاتحاد الاوروبي.

وكانت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل قد صرحت الجمعة أن صربيا لن تكون جاهزة لعضوية الاتحاد الأوروبي حتى تطبع علاقاتها مع كوسوفو.

اضف هذا الموضوع الى

Email del.icio.us Digg Facebook MySpace Twitter