اجراءات امنية مشددة في جنازة زعيم البيض المتطرفين بجنوب افريقيا

استمع الى اذاعة بي بي سي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

فرضت قوات الشرطة في جنوب افريقا اجرءات امنية مشددة في جنازة زعيم البيض المتطرفين اوجين تيربلانش الذي قتل في مزرعته السبت.

ونشرت السلطات اعدادا كبيرة من افراد الشرطة ووحدات من الجيش لمنع وقوع اشتباكات محتملة بين أنصار تيربلانش والسكان المحليين السود.

وتجمع حوالي 3 الاف شخص في جنازته في بلدة ريفية شمال غرب فنترسدورب، شمال غربي البلاد.

وانتهت مراسم الجنازة التي اقيمت في الكنيسة البروتستانتية الأفريكانية، مع بعض المشيعين يؤدون التحية على الطريقة النازية.

وتشكلت صفوف طويلة من ناشطي حركة المقاومة الافريكانية، التي قادها تيربلانش، بلباسهم شبه العسكري ومن المزارعين البيض امام الكنيسة البروتستانتية في هذه المدينة الصغيرة.

وقال بيتر ستين المتحدث باسم الحركة "انها جنازة عادية وليست جنازة سياسية. هذا ما ارادته عائلة الفقيد".

واضاف "لقد طلبنا من عناصرنا احترام هذه الامنية... لن تكون هناك تحية وداع ولا اطلاق نار ولا مسيرات ولا اي شيء آخر".

في غضون ذلك عقد اتحاد النقابات التجارية لجنوب افريقيا "كوستاتو" اجتماعا على الجانب الاخر من المدينة.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك