لا حاجة لتاجيل الحمل بعد الإجهاض

استمع الى اذاعة بي بي سي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

أظهرت دراسة بريطانية أعدتها جامعة آبردين، وتناولت عينة من 30 ألف امرأة، أن الحمل خلال ستة شهور من الاجهاض يوفر الفرصة المثلى لحمل صحي.

وهذه النتيجة التي نشرت في الدورية الطبية البريطانية، تناقض دراسة دولية كانت أشارت سابقاً إلى ضرورة انتظار المرأة 6 شهوربعد الإجهاض قبل ان تحمل ثانية.

وتناولت الدراسة نساء أجهضن بعد الحمل الأول ثم حملن من جديد، في الفترة الممتدة بين عامي 1981 و2000.

وتبين أن اللواتي حملن خلال ستة شهور كن اقل عرضة للاجهاض مرة اخرى من غيرهن. كما انهن كن اقل عرضة للولادة القيصرية او الانجاب قبل الاوان مقارنة مع اللواتي حملن بعد ستة شهور الى عام على الاجهاض.

وينتهي حمل واحد من خمسة بالاجهاض خلال 24 أسبوعاً، وهو خطر يزيد مع التقدم في السن.

وقالت الطبيبة المسؤولة عن الدراسة سوهيني باتاشايرا: "يجب عدم إحباط اللواتي تردن الحمل مجدداً بعد الإجهاض"، وأضافت "إن كنت تخطيت الـ 35 من العمر، أنصحك بالتأكيد أن تحاولي مجدداً خلال 6 أشهر كون العمر هنا اهم من الفترات الفاصلة بين حمل وآخر".

وأضافت أن الحالة الوحيدة التي ينصح فيها بتأخير الحمل هي إن عانت المرأة من مضاعفات بسبب إصابتها بمرض معين.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك