الجزائر: أنباء عن سقوط قتيلين والحكومة تبحث الأزمة

استمع الى اذاعة بي بي سي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

أفادت الأنباء الواردة من الجزائر بسقوط قتيلين في الاشتباكات بين الشرطة والمحتجين على غلاء الأسعار والبطالة.

فقد أكدت مصادر طبية اليوم السبت ان شابا يبلغ من العمر 32 سنة لقي حتفه امس في مصادمات بمنطقة بو اسماعيل على بعد 50 كلم غرب العاصمة الجزائر.

كما ذكرت صحيفة الخبر أن شابا الشاب يبلغ من العمر 18 عاما و قتل امس في صدامات بيت متظاهرين والشرطة الجزائرية في منطقة عين الحجل في محافطة المسيلة التي تبعد 300 كلم جنوب شرق الجزائر.

ولم يؤكد اي مصدر رسمي الخبر، وقالت الصحيفة إن عز الدين لبزة قتل برصاص قوات مكافحة الشغب عندما حاول اقتحام مركز البريد مع شباب آخرين جرح ثلاثة منهم.

جاء ذلك فيما يعقد اليوم السبت اجتماع وزاري لبحث الأزمة الناجمة عن ارتفاع أسعار عدد من السلع الأساسية.

وقد هاجمت حشود من المتظاهرين الشباب أمس مبان حكومية، وخاضت معارك في الشوارع مع الشرطة.

وشهدت الجزائر العاصمة بعضا من أسوأ أعمال العنف، حيث استخدمت شرطة مكافحة الشغب لمواجهة شبان القوا قنابل حارقة.

وقد تم نشر الشرطة بقوة حول المساجد، كما اتخذت السلطات قرارا بتأجيل جميع مباريات دوري كرة القدم.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك