العراق: متظاهرون يحرقون مبنى محافظة واسط

آخر تحديث:  الأربعاء، 16 فبراير/ شباط، 2011، 15:09 GMT

استمع إلى إذاعة بي بي سي

قام متظاهرون في مدينة الكوت، مركز محافظة واسط، جنوب بغداد، باحراق مبنى المحافظة ومكتب المحافظ ومنزله في الكوت بعد اشتباك بينهم وبين الحراس، أدى إلى مقتل 3 اشخاص وأصابة العشرات.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

قام متظاهرون في مدينة الكوت، مركز محافظة واسط، جنوب بغداد، باحراق مبنى المحافظة ومكتب المحافظ ومنزله في الكوت بعد اشتباك بينهم وبين الحراس، أدى إلى مقتل 3 اشخاص وأصابة العشرات.

ودعا المتظاهرون، الى تنحية مسؤولين فاسدين وتحسين مستوى الخدمات الأساسية والقوا الحجارة على قوات الأمن واضرموا النار في مبنى حكومي.

وتقدر بعض الانباء حجم التظاهرة في الكوت بنحو الفي متظاهر يطالبون محافظ واسط، لطيف حمد الطرفه، بالاستقالة بسبب تردي الخدمات الاساسية مثل الماء والكهرباء.

واعتبر المراقبون هذه المظاهرة اخطر موجة عنف تجتاح العراق عقب ثورتي تونس ومصر، اللتان اسقطتا نظامي زين العابدين بن علي في تونس، وحسني مبارك في مصر.

وقد بدأت المظاهرة بحدود التاسعة صباحا، وقد تفاعلت احداثها مما اسفر عن اشعال النار في بنايتين، وعدة بيوت متنقلة (كرفانات).

وكان المتظاهرون قد حاولوا في البداية اقتحام مجلس المحافظة، الذي اخلى من الموظفين تحسبا للاحتجاجات، الا ان الشرطة وجنود من الجيش اطلقوا النار في الهواء لتفريقهم.

لكن المتظاهرين احرقوا كرافانات كانت تستخدم مقرا لحراس خاصين عينوا لحماية مقر المحافظة.

بالفيديو

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك