هيومان رايتس ووتش: السلطات الليبية قتلت 84 شخصا في ثلاثة أيام

آخر تحديث:  السبت، 19 فبراير/ شباط، 2011، 10:11 GMT

استمع إلى إذاعة بي بي سي

تقول منظمة هيومان رايتس واتش المدافعة عن حقوق الإنسان إن اربعة وثمانين شخصا على الأقل لقوا حتفهم حتى الآن في ليبيا جراء الاشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

تقول منظمة هيومان رايتس واتش المدافعة عن حقوق الإنسان إن اربعة وثمانين شخصا على الأقل لقوا حتفهم حتى الآن في ليبيا جراء الاشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن.


من جهتها قالت منظمة العفو الدولية المعنية بحقوق الانسان - والتي تتخذ من لندن مقرا لها - ان مصادر فى احدى مستشفيات بنغازي ثاني اكبر المدن الليبية ابلغتها بان كثيرين من القتلى مصابون بطلقات نارية فى الرأس والصدر والرقبة. ونقلت عن احد الاطباء قوله انه رأى خمسا وثلاثين جثة.

وكان الالاف قد شاركوا فى مظاهرة حاشدة بالمدينة واضٌرموا النار فى بعض المبانى بينها مقر الإذاعة المحلية. وقد ردت السلطات الليبية بقطع اتصالات الانترنت في محاولة للحد من انتشار التظاهرات والحيلولة دون تسرب صورها الى العالم الخارجي.

بالفيديو

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك