زلزال نيوزيلندا: عمال الانقاذ يرفضون الاستسلام

آخر تحديث:  الخميس، 24 فبراير/ شباط، 2011، 10:25 GMT

استمع إلى إذاعة بي بي سي

يقول عمال الانقاذ في نيوزيلندا انهم سيواصلون البحث عن ناجين وسط الدمار الذي خلفه زلزال ضرب كرايستشيرش الثلاثاء.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

يقول عمال الانقاذ في نيوزيلندا انهم سيواصلون البحث عن ناجين وسط الدمار الذي خلفه زلزال ضرب كرايستشيرش الثلاثاء.

وعثر حتى الان على 98 قتيلا ولا يزال 226 في عداد المفقودين، منهم 120 تحت انقاض مبنى منهار.

وقال رئيس الوزراء البنيوزيلندي جون كاي ان على الناس ان يتوقعوا مزيدا من الانباء السيئة، ويقول المسؤولون انه ربما كان هناك ضحايا من دول مختلفة.

وضرب الزلزال على عمق قريب من السطح (5 كم) في المدينة الواقعة في جزيرة جنوب نيوزيلندا في ساعات العصر وهو وقت زحام في المدينة.

وكان ذلك ثاني زلزال هائل يضرب كرايستشيرس في خمسة اشهر واكبر كارثة طبيعية في نيوزيلندا منذ 80 عاما.

ووصل الى المدينة مئات من خبراء الانقاذ الاجانب يوم الخميس لمساعدة الشرطة والجنود على البحث عن ناجين بين الحطام.

ويقول مراسل بي بي سي في كرايستشيرش فيل ميرسر ان هناك تصميما قويا لدى الجميع على مواصلة البحث.

بالفيديو

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك