إطلاق نار في طرابلس والمعارضة "تسيطر" على مصراتة

آخر تحديث:  الأحد، 6 مارس/ آذار، 2011، 10:17 GMT

استمع إلى إذاعة بي بي سي

اكد مراسل البي بي سي فى العاصمة الليبية طرابلس سماع اطلاق نار كثيف ومتواصل صباح اليوم فى المدينة التى تعد المعقل القوى للعقيد الليبى معمر القذافي.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

يمكن التشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، أو "ويندوز ميديا بلاير"

اكد مراسل البي بي سي فى العاصمة الليبية طرابلس سماع اطلاق نار كثيف ومتواصل صباح اليوم فى المدينة التى تعد المعقل القوى للعقيد الليبى معمر القذافى.

ولم يتضح على الفور الجهة التى تقف وراء اطلاق النار او أسبابه. لكن موفدنا إلى طرابلس فراس كيلاني قال إن هذا هو اعنف اطلاق نار حتى الآن يسمع فى العاصمة.

وتحدث سكان طرابلس عن مواجهات بين المنتفضين وقوات حكومية، الا ان الناطق باسم الحكومة موسى ابراهيم قال انها رشقات بنادق احتفالا بتحقيق انتصارات على المنتفضين في انحاء عدة من ليبيا، وان طرابلس تحت سيطرة الحكومة بالكامل.

هذا وأعلن التليفزيون الرسمي الليبي استعادة القوات الموالية للقذافي السيطرة على مدن الزاوية ومصراتة ورأس لانوف وزحفها إلى مدينة بنغازي ثانية كبريات المدن الليبية ومعقل المتمردين في شرق البلاد.

لكن أحد مقاتلي المعارضة أكد للبي بي سي أن القوات المناوئة للقذافي تسيطر على رأس لانوف، وإن تخلت عن مدينة بن جواد على بعد حوالي مائة وخمسين كيلو مترا من طرابلس.

كما أكد شهود عيان لوكالة رويترز أن القوات المعارضة للقذافي مازالت تسيطر على مدينة مصراتة.

وكانت المعارضة ُ الليبية قد أكدت سيطرتها على مدينة الزاوية الليبية القريبة من طرابلس، واتهمت القوات الموالية للقذافي بإطلاق النار عشوائيا على المدنيين في سعيها لاستعادة السيطرة على المدينة.

بالفيديو

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك