سورية: تواصل الاضطرابات في مدن مختلفة

آخر تحديث:  الأحد، 27 مارس/ آذار، 2011، 09:58 GMT

استمع إلى إذاعة بي بي سي

اعتبرت السلطات السورية الأحداث التي تشهدها البلاد حاليا "مشروع فتنة طائفية يُحاك ضد سورية"، في حين تواصلت الاضطرابات في مناطق مختلفة حيث أفادت التقارير بوقوع قتلى وإصابات في محافظة اللاذقية الساحلية.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

اعتبرت السلطات السورية الأحداث التي تشهدها البلاد حاليا "مشروع فتنة طائفية يُحاك ضد سورية"، في حين تواصلت الاضطرابات في مناطق مختلفة حيث أفادت التقارير بوقوع قتلى وإصابات في محافظة اللاذقية الساحلية.

ففي مقابلة مع بي بي سي السبت، قالت بثينة شعبان، مستشارة الرئيس السوري للشؤون السياسية والإعلامية: "إن هذه الاضطرابات عبارة عن مخطط خارجي يرمي إلى زعزعة استقرار سورية والمنطقة، إذ أن هنالك العديد من المجموعات التي تعمل وفقا لمخططاتها الخاصة".

وأضافت شعبان في لقاء أجرته مع الصحفيين في العاصمة السورية دمشق قائلة: "ما نحن بصدده ليس تظاهرات سلمية مطلبية تريد أن تسرِّع من وتيرة الإصلاح في سورية، بل هو شيء مختلف، وليس له علاقة بالمطالب المحقة والمشروعة التي تتم تلبيتها تباعا".

على صعيد آخر، قالت منظمات حقوقية أن السلطات السورية أفرجت عن 260 "معتقلا سياسيا"، بينهم 14 كرديا، بينما تنتمي غالبيتهم إلى تيارات إسلامية.

بالفيديو

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك