المعارضة الليبية تنسحب من عدة بلدات على الساحل

آخر تحديث:  الأربعاء، 30 مارس/ آذار، 2011، 12:03 GMT

استمع إلى إذاعة بي بي سي

تحاول قوات المعارضة في ليبيا التمسك بخطوطها الأمامية بعد أن استعادت القوات الموالية للقذافي عددا من المدن الساحلية، ومنها ميناء رأس لانوف شرقي البلاد.

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

تحاول قوات المعارضة في ليبيا التمسك بخطوطها الأمامية بعد أن استعادت القوات الموالية للقذافي عددا من المدن الساحلية، ومنها ميناء رأس لانوف شرقي البلاد.
وقال مراسل لبي بي سي في مدينة أجدابيا إنه شاهد قوات المعارضة ترسل تعزيزات للخطوط الأمامية، من بينها أربعة نظم لصواريخ كاتيوشا.

من جهة أخرى قالت وكالة الأنباء الليبية إن مصنعا للبلاستيك تم قصفه ممن وصفتهم الوكالة بالصليبيين، في إشارة الى قوات التحالف الدولي.

وأضافت الوكالة الليبية أن المصنع يقع بالقرب من منطقة سكنية، لكنها لم تذكر أية أنباء عن سقوط قتلى.

بالفيديو

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك