جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

اعتقال الشيخ رائد صلاح في لندن

اعتلقت الشرطة البريطانية " سكوتلانديارد" الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية في إسرائيل الذي كان في زيارة للندن. وقالت وزارة الداخلية إنه يجرى الآن العمل على ترحيله من بريطانيا.

وقال الدكتور حسن صنع الله، أحد مرافقي الشيخ صلاح، لبي بي سي إن الشرطة "اعتقلت الشيخ في الحادية عشرة مساء الثلاثاء في الفندق الذي يقيم فيه بوسط لندن".

واضاف إن كل ما قيل لنا خلال القبض على صلاح هو أن " هناك أمرا باعتقاله وإبعاده من البلاد". وانتقد صنع الله بشدة القرار البريطاني.

وكان الشيخ صلاح قد دخل لندن بتأشيرة دخول رسمية في زيارة تستهدف إلقاء سلسلة محاضرات قال صنع الله إنها تستهدف "إطلاع الرأي العام العالمي على أوضاع الأراضي الفلسطينية والمسجد الأقصى".

وقد التقى صلاح مع عدد من البرلمانيين والحقوقيين البريطانيين وغير البريطانيين في مقر البرلمان يوم الإثنين الماضي.

وقالت وزيرة الداخلية البريطانية في بيان إن وكالة الحدود في المملكة المتحدة تضع الآن الترتيبات اللازمة لإبعاد الشيخ صلاح من البلاد.

وأضافت إنه يجرى الآن إجراء تحقيق كامل لمعرفة كيفية تمكنه من دخول الأراضي البريطانية.

وأضاف البيان أن صلاح كان مستبعدا من دخول الأراضي البريطانية، لكنه تمكن من الدخول. ولم يشر البيان إلى أنه دخل بريطانيا بتأشيرة دخول رسمية.

وقالت الوزيرة إن الوزارة "لم تعتد على التعليق على أي قضايا فردية من هذا النوع إلا أنها تعتقد إنه من المهم أن تفعل ذلك في حالة الشيخ رائد صلاح".