جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

طالبان تنشر فيديو "تصفية 16 شرطيا باكستانيا"

نشرت حركة طالبان شريط فيديو يظهر ما بدا أنه عملية تصفية جسدية شملت 16 شرطيا في منطقة القبائل شمال غربي باكستان.

وأظهرت الصور رجال الشرطة وهم يصطفون على جانب تل واياديهم مقيدة خلف ظهورهم.

ووقف أعضاء من حركة طالبان أمام رجال الشرطة يوبخونهم ومن ثم أطلقوا عليهم النار.

ويعتقد أن الحادث وقع في يونيو/ حزيران الماضي عندما عبر مسلحون الحدود من افغانستان المجاورة وتمكنوا من اعتقال عناصر من الشرطة الباكستانية.

وقال المتحدث باسم الجيش الباكستاني لبي بي سي إن الفيديو يبدو حقيقيا.

اكتشاف الجثث

وأشارت معلومة نشرت مع الفيديو إلى أن رجال الشرطة اعتقلوا في يونيو الماضي خلال حملة عبر الحدود الافغانية الباكستانية في مقاطعة دير.

وكان سكان المنطقة اكتشفوا الجثث التي خلفها مسلحو طالبان عقب رحيلهم.

وتلقت بي بي سي صورا عبر الهاتف المحمول من شرطي في مقاطعة دير تظهر السكان المحليون لدى اكتشاف الجثث.

يذكر أن منطقة الحدود الافغانية الباكستانية تتعرض إلى هجمات منتظمة من قبل مجموعات مسلحة.

وأفادت الأنباء الواردة من المنطقة بأن مئات المسلحين أغاروا على بلدة شالاتو في ركن ناء من مقاطعة دير بالقرب من ولاية كونار الأفغانية.

وقتل في هذا الهجوم أيضا ما لا يقل عن 25 جنديا من الجيش الباكستاني، وقد أعلنت طالبان باكستان مسؤوليتها عن الحادث.