جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

سورية: قتلى في جمعة "مهلة الجامعة العربية"

قالت منظمات حقوقية سورية، إن قوات الأمن السورية قتلت عشرين شخصا على الأقل بينهم ستة عشر في حمص واثنان في حماة وشخص في إدلب خلال مظاهرات أطلقت عليها تسمية "شهداء المهلة العربية".

وكانت مناطق سورية عديدة قد شهدت مظاهرات واسعة انتقد المشاركون فيها المهلة التي منحتها الجامعة العربية للنظام السوري كي يدخل في حوار مع المعارضة.

من جهة اخرى طالبت تسع وعشرون منظمة حقوقية دولية الأمم المتحدة باتخاذ اجراءات ضد النظام السوري بسبب ممارسته القتل ضد المتظاهرين السلميين.

كما أفادت أنباء بمقتل ثلاثة من رجال الأمن في سقبة بريف دمشق خلال اشتباكات ولم تتأكد هذه الأنباء من مصادر حكومية أو مستقلة.

ووفقا للناشطين، سقط معظم القتلى في حمص وسط البلاد وحماة في شمالي سورية.

وذكر المرصد السوري لحقوق الانسان أن بين هؤلاء "اربعة قتلى سقطوا اثر اطلاق رصاص عليهم من حاجز امني في حي باب السباع وآخر خلال مداهمة في الحي واثنان اثر اطلاق الرصاص على حي باب هود من قبل قناصة متمركزين في القلعة".

وأضاف المرصد ان " شخصين قتلا في حماة بينما قتل آخر في مدينة جاسم عندما اطلق رجال الامن الرصاص بكثافة لتفريق مشيعي شهيد سقط امس في البلدة".

وأفاد مراسل بي بي سي بوقوع إطلاق نار كثيف في احياء جورة الشياح وباب عمر ومحيط القلعة كما أطلق النار على فرع البنك المركزي في المدينة واصابة عشرة من المدنيين.