جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مصر: الاشتباكات تتواصل رغم وعود المجلس العسكري

اندلعت اشتباكات جديدة الأربعاء وذلك لليوم الخامس على التوالي بين قوات الأمن المصرية والمحتجين الموجودين في محيط ميدان التحرير.

وتركزت الاشتباكات في محيط وزارة الداخلية الشديدة الحراسة والقريبة من ميدان التحرير.

واستخدمت قوات الأمن القنابل المسيلة للدموع في حين رد عليها المحتجون برشقها بالحجارة وقنابل حارقة بدائية الصنع.

وتلقى العديد من المحتجين العلاج بسبب الجروج التي أصيبوا بها نتيجة الاشتباكات بين المحتجين وقوات الأمن.

وتقول منظمات حقوق الإنسان المصرية إن حصيلة الاشتباكات وصلت إلى 38 شخصا أي أعلى من الحصيلة التي قدمتها وزارة الصحة المصرية.

ورفض المحتجون تعهد المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى بالتعجيل بإجراء الانتخابات الرئاسية في النصف الأول من السنة المقبلة.